مقالات

دراسة جديدة تبين أن شاشة الهاتف الذكي أقذر 3 مرات من الحمام !

أشارت دراسة جديدة تم نشرها، على أن شاشة الهاتف الذكي أوسخ وأقذر 3 مرات من مقعد الحمام أكرمكم الله، وأن أزيد من 33% من الأشخاص لم يقوموا ولو مرة واحدة بتنظيف شاشة الهاتف بالمنظفات الخاصة بها ولو مرة واحدة منذ إقتناء الهاتف.

فريق Insurance2go هو الذي قام بهذه الدراسة وهو فريق من المختصين في المجال الخاص بالبكتيريا، حيث أتوا بثلاثة هواتف مختلفة وهي iPhone 6, Samsung Galaxy S8 و Google Pixel ليروا مدى تعشيش البكتيريا الهوائية في الشاشة.

الدراسة والتجارب بينت أن شاشة الهواتف الذكية أوسخ وأقذر من أي شيء أخر ب 30 وحدة من البكتيريا ما يجعله أكثر حتى من البكتيريا المتواجدة في مقعد الحمام، حيث أن مقبض الحمام يحتوي على 24 وحدة من البكتيريا ومقعد الحمام عشر وحدات .

ويشير الأطباء الأخصائيون إلى أن هذا النوع من الميكروبات والبكتيريا التي تتكاثر على شاشات الهاتف تسبب الكثير من المشاكل الجلدية والأمراض خاصة ما يعرف بحب الشباب. نظرا لكوننا نحمل معنا هواتفنا أينما نذهب فمن المستحيل أن نتجنب مشكل حمل الهاتف للبكتيريا من مختلف الاماكن.

إذا من الان فصاعدا فكر من جديد حينما ترغب في إستعمال الهاتف بينما تتنوال الطعام، أو فكر من جديد في الأماكن التي تأخذ فيها معك الهاتف الذكي

Abdennour Brahimi

طالب جامعي ، أعشق التدوين و مشاركة المعلومات التي أتعلمها مع الغير .

مقالات ذات صلة

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock